مشروع الحقيبة والزي المدرسي

تسعى جمعية دار اليتيم الفلسطيني وضمن أهدافها العامة إلى الاهتمام بالأطفال ورعايتهم تربوياً واجتماعياً وعلمياً، كما يأتي ضمن الأهداف تقديم العون والمساعدة للطلاب والطالبات وخاصة الفقراء والمحتاجين منهم. وقد جاءت فكرة مشروع الحقيبة المدرسية تلبية لحاجة المجتمع الفلسطيني وخدمة لأهداف الجمعية في خدمة الطلبة الفقراء والأيتام.

تقوم فكرة المشروع بشكل أساسي على تزويد الطلاب والطالبات من المرحلة الابتدائية والإعدادية والثانوية بالحقيبة المدرسية والزى المدرسي لتخفيف العبء الاقتصادي عن الأهالي والأسر الفقيرة والأيتام بشكل خاص وتشجيع الأطفال على مواصلة مسيرتهم التعليمية لبناء جيل متعلم. و من أهم الأسباب التي تدعو الجمعية إلى أخذ هذا المشروع على عاتقها و الاهتمام به بصورة كبيرة هو تزايد الحصار الخانق و الذي زاد من معاناة أهل غزة التي تعاني منذ سنوات من  زيادة الفقر والبطالة، حتى أصبح خط الفقر يغطي معظم شرائح المجتمع الفلسطيني.

كما أن أكثر من نصف سكان قطاع غزة هم أطفال دون سن الرابعة عشر، فإن هؤلاء الأطفال هم أكثر من يجني النتيجة حرماناً و قلقاً على مستقبلهم خاصة في ظل صعوبة الأوضاع الاقتصادية و الاجتماعية لأسرهم.   و عليه فإن هذا المشروع الموسمي يهدف إلى النهوض بالطالب الفقير ليتمكن من مواصلة مسيرته التعليمية في تحصيل العلم والتعلم. و الدعم الأسري من خلال تخفيف العبء المادي الملقى على الطالب وأسرته. إضافة إلى التخفيف من الأعباء الاقتصادية التي يمر بها المجتمع الفلسطيني من الاغلاقات والذي بدوره أصبح يعاني من بطالة.

و من خلال هذا المشروع يتم توزيع الحقيبة المدرسية و القرطاسية التي يحتاجها الطالب خلال العام الدراسي، كما يتم توزيع الزي المدرسي.

العديد من المؤسسات تسعى دوما إلى دعم هذا المشروع سنويا في بداية العام الدراسي و على رأس هذه المؤسسات التي قامت بدعم المشروع في العام 2016 مؤسسة اللجنة الخيرية لمناصرة فلسطين حيث تم توزيع 2000 زي مدرسي على الطلاب الايتام في قطاع غزة.

و من على رأس المؤسسات الأخرى لجنة زكاة المناصرة الإسلامية للشعب الفلسطيني-الأردن، التي تعمل سنويا لدعم المسيرة التعليمية في قطاع غزة ففي العام 2016 تبرعت المؤسسة بعدد 1000000 دفتر سنوية يتم توزيعها على الطلاب الفقراء و المحتاجين عبر تواصل جمعية دار اليتيم الفلسطيني مع مديريات التربية و التعليم في جميع مناطق قطاع غزة، كما عملت أيضا على توزيع 36000 حقيبة مدرسية على الطبلة المحتاجين.

TOP

Pin It on Pinterest