مشروع تحسين مساكن الفقراء
/ /

بتمويل كريم من مؤسسة راف، وبإشراف جمعية طريق الحياة تمكنت الجمعية من تحسين مساكن 50 اسرة متضررة من الحرب من خلال توفير الدعم الكافي لإجراء التدخل العاجل لتحسين وضع السكن. حيث يعيش الآلاف من الفلسطينيين في منازل سكنية وسط أحياء مكتظة لا تصلح للسكن، وتعاني هذه المنازل من عدم صلاحيتها للاستخدام الآدمي وفي ظل عدم قدرة المواطنين على العمل وعدم وجود الدخل الكافي للمعيشة فإن المواطن الفلسطيني لا يفكر في تحسين هذا المسكن بقدر ما يسعى لتأمين لقمة العيش لأبنائه حيث قامت جمعية دار اليتيم الفلسطيني على ترميم وتحسين ظروف السكن لهذه المساكن السيئة والتي تعود لأسر فقيرة لكي تكون صالحة للاستخدام بما يتناسب مع كرامة الإنسان وذلك من خلال استهداف (50) منزلاً في المرحلة الأولى في الأحياء الفقيرة من غزة من خلال تمويل المشروع.

You must be logged in to post a comment.

TOP

Pin It on Pinterest